رئيس الوزراء يلتقي قريبا برؤساء المجالس التصديرية لإقرار الآلية التنفيذية لبرنامج رد الأعباء الجديد

التاريخ : 04/08/2019

أعلن وزير التجارة والصناعة  أنه يجرى حالياً وضع اللمسات النهائية للآلية التنفيذية لبرنامج رد الأعباء الجديد والذى وافق عليه مجلس إدارة صندوق تنمية الصادرات مؤخراً والمقرر بدء تنفيذه من العام المالى 2019-2020 ،مشيراً إلى أنه من المقرر عقد اجتماع موسع رؤساء المجالس التصديرية مع الدكتور  مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء خلال الأيام القليلة المقبلة لإقرار الآلية التنفيذية للبرنامج وبدء أعمال التنفيذ .

جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذى عقده الوزير مع رؤساء المجالس التصديرية والذى إستعرض أهم ملامح البرنامج الجديد لرد الأعباء والآلية التنفيذية التي سيتم إقرارها لبدء عملية تنفيذ البرنامج الجديد .حضر الاجتماع المهندس حسام فريد مستشار الوزير للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والمنسق العام للمجالس التصديرية والسيد/ أحمد عنتر رئيس جهاز التمثيل التجارى والسفير خالد يوسف رئيس هيئة تنمية الصادرات 

وقال الوزير أن المرحلة الماضية شهدت تعاون وثيق بين الحكومة ومجتمع الأعمال للتوصل إلى البرنامج الجديد لرد الأعباء والذى يمثل ركيزة هامة نحو تنفيذ خطة الوزارة لزيادة معدلات التصدير وكذا الإرتقاء بالقدرة التنافسية للمنتجات المصرية بالسوقين المحلى والخارجى .

وأشار نصار إلى ان الاجتماع قد إستعرض أيضاً آخر التطورات المتعلقة بملف تسوية مستحقات الشركات المصدرة من خلال إجراء مقاصة مع عدد من الوزارات وعلى رأسها وزارة المالية ،مؤكداً فى هذا الإطار جدية الحكومة فى إنهاء هذا الملف خلال الفترة القريبة المقبلة .

ومن جانبه أشار المهندس مجدى طلبة رئيس المجلس التصديرى للصناعات النسيجية إلى أهمية تنفيذ عمليات المقاصة مع الوزارات والأجهزة الحكومية المعنية وليس مع وزارة المالية فقط ،لافتاً إلى أهمية وضع آلية لتحديد نسب المكون المحلى المؤهلة لحصول الشركات على رد أعباء الصادرات .

وبدوره أكد المهندس عمرو أبو فريخة رئيس المجلس التصديرى للسلع الهندسية أهمية إتاحة موازنة مساندة المعارض الخارجية دفعة واحدة حتى يتسنى تحقيق الإستفادة الكاملة منها ، خاصة وأن التعاقد على المعارض الخارجية يحتاج إلى وقت طويل ،مشيراً إلى أهمية العمل بشكل فورى على منح أول شركة مستحقاتها لدى البرنامج لتكون نقطة البدء الفعلية لتنفيذ البرنامج الجديد .

وأشار المهندس خالد أبو المكارم رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية والأسمدة إلى أهمية الإنتهاء من اللائحة التنفيذية لبرنامج رد أعباء الصادرات الجديد حتى يمكن للشركات بدء التقدم والإستفادة من البرنامج ،لافتاً إلى أهمية موافقة صندوق تنمية الصادرات على منح مصادقات للشركات بمستحقاتها لديه للتعامل بها بمختلف البنوك المصرية .

ونوه الدكتور ماجد جورج رئيس المجلس التصديرى للصناعات الدوائية إلى أهمية الحفاظ على ما تم إنجازه خلال المرحلة الماضية فى ملف رد الأعباء خاصة وأنه يعزز مصداقية الدولة لدى مجتمع الأعمال ويؤكد حرص الحكومة على زيادة معدلات التصدير خلال المرحلة المقبلة.