السبت وبحضور رئيس موزمبيق ...الاتحاد ينظم منتدى اعمال "مصر ـ موزمبيق "


التاريخ : 20/06/2019
ينظم الاتحاد العام للغرف التجارية برئاسة احمد الوكيل السبت 22 يونيو الجارى" منتدى الاعمال "مصر – موزمبيق " من التعاون الثنائى الى متعدد الاطراف على بحضور الرئيس Filipe Nyusi رئيس جمهورية موزمبيق والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة الذى سيؤكد فى كلمتة على عدد من النقاط الهامة اهمها :
بحث إمكانية زيادة الصادرات المصرية من الأسمدة والاستعلام عن أنواع الأسمدة المطلوبة بالنسبة للسوق الموزمبيقي خصوصاً في ضوء الانخفاض الكبير الذي شهدته الصادرات المصرية من هذا البند خلال عام 2018.
والاستعلام عن الفرص الاستثمارية المتاحة بدولة موزمبيق والمزايا الممنوحة للمستثمرين الأجانب في القطاعات المختلفة، وإمكانية منح مزايا إضافية للمستثمرين المصريين خاصة فيما يتعلق بتملك الأراضي و العمل نحو إيفاد وفد من مجتمع الأعمال المصري لزيارة موزمبيق لدراسة توجيه استثمارات إلي القطاعات الواعدة.
وبحث إمكانية التوقيع على مذكرة تفاهم للاعتراف المتبادل بتسجيل الأدوية بين مصر وموزمبيق، وذلك للعمل علي زيادة الصادرات المصرية منها نظراً لتنافسية المنتجات الدوائية المصرية من جهة و لكون المنتجات الدوائية من أهم واردات موزمبيق من العالم.
مع دعوة رجال الاعمال من موزمبيق لزيارة مصر للمشاركة بالمعارض المتخصصة التي تقام في المجالات ذات الاهتمام للدولة، والتعرف على المصدرين المصريين لتلبية احتياجات السوق المحلي من المنتجات المصرية المتاحة للتصدير و المطلوبة في موزمبيق.
كما يرافق الرئيس وفد من كبار رجال الاعمال فى التخصصات التالية:
الصناعات الغذائية – المياه و الصرف الصحى - الطاقة و الغاز الطبيعى – الزراعه و الاستزراع السمكى و المعدات الزراعية – المقاوالت واعادة االعمار والبنيه التحتية ومواد البناء الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات- الصحة والصناعات الدوائيه – الصناعات الهندسية و الميكانيكية - السياحة و اللوجستيات
واكد جهاز التمثيل التجارى ان حجم التبادل التجاري بين مصر وموزمبيق بلغ عام 2018 بلغ 9،57 مليون دولار منها 9،567 مليون صادرات مصرية و 10 الاف دولار واردات مصرية
حيث ارتفعت الصادرات المصرية ثلاثة أضعاف خلال عام 2016 مقارنة بعام 2015 وذلك نتيجة لزيادة الصادرات المصرية من الأسمدة (بند جمركي 3102 الخاص بأسمدة نيتروجينية معدنية أو كيميائية) بقيمة تقدر بـ6 مليون و نصف مليون دولار، و كذا محضرات أساسها الحبوب (بند جمركي 1902 الخاص بالعجائن الغذائية مثل المكرونة) بقيمة تقدر بمليون دولار.
وارتفاع الصادرات المصرية بنسبة 10% في عام 2017 مقارنة بعام 2016 بزيادة قدرها مليون دولار وذلك نتيجة لزيادة الصادرات المصرية من المنتجات الكيميائية (بنود جمركية: 2833، 2836، 2826 الخاصة بكبريتات والكربونات والفلوريدات) بقيمة تقدر بمليون دولار.
كما تم انخفاض الصادرات المصرية بنسبة 20% في عام 2018 مقارنة بعام 2017 بقيمة 2 مليون و 253 ألف دولار حيث انخفضت قيمة الصادرات المصرية من الأسمدة (بند جمركي رقم 3102 الخاص بأسمدة نيتروجينية معدنية أو كيميائية) بقيمة تقدر ب 5 مليون و نصف مليون دولار و ارتفاع الصادرات المصرية من السكر ومصنوعاته (بند جمركي رقم 1701 الخاص بسكر قصب أو سكر بنجر) بقيمة تقدر بحوالي 3 مليون دولار.
ويلاحظ ضعف حجم الواردات المصرية من دولة موزمبيق في جميع سنوات بإستثناء الطفرة التي حدثت عام 2017 حيث زادت الواردات المصرية بقيمة تقدر بـ 6 مليون و200 ألف دولار نتيجة لزيادة الواردات المصرية من الوقود المعدني (بند جمركي رقم 2704 الخاص بالفحم المجمر).
شهدت حركة التبادل التجاري بين البلدين انخفاضا كبيراً خلال عام 2018، مقارنة بعام 2017 وذلك نتيجة لانخفاض الصادرات المصرية من الأسمدة بقيمة حوالي
5 مليون ونصف مليون دولار وكذا انخفاض الواردات المصرية من الوقود المعدني بقيمة تقدر بـ6 مليون و200 ألف دولار.
أهم بنود الصادرات المصرية إلى موزمبيق سكر و مصنوعات سكرية أسمدة محضرات أساسها الحبوب أو الدقيق أو النشاء أو الحليم أصناف متنوعة من معادن عادية وقود معدني ، زيوت معدنية و منتجات تقطيرها ، مواد قارية ، شموع معدنية منتجات كيميائية غير عضوية ، مركبات عضوية أو غير عضوية من معادن ثمينة أو من معادن أتربة نادر محضرات غذائية متنوعة لدائن و مصنوعاتها